السبت، 12 أبريل، 2008

يوم تقيل جداً




النهاردة كان يوم غريب أوي
كل الحاجات ملخبطة ، صحيت من النوم على تليفون واحدة صاحبتي بتعاتبني إني مكلمتهاش
وانا حاولت أقولها إني بقالي مدة مكتئبة
تقريباً مصدقتنيش وكانت النتيجة إني غرقت في إحساس بالذنب

بعدين روحت مناقشة مجموعة قصصية وديوان والمكان كان غريب والناس مهيسة ،
بعدها قعدت شوية مع واحدة صاحبتي وقعدنا نحكي في ذكريات قديمة أوي ........
في الآخر روحت بيتنا لقيت أختي عيانة وبيتخانقوا معايا علشان اتأخرت .

مش عارفة أعمل إيه في الدنيا اللي أنا عايشاها دي
فيه ناس كتير أوي بيحاولوا ونفسهم يتعرفوا علىَ وأنا بجد بقيت بدي الناس فرصة إنها تقرب مني
وده في حد ذاته إنجاز
المهم إني حاسة إن برغم إن ده بيحصل إلا إن النتيجة صفر

مفيش دفا بييجي من أي إتجاه
ودي حاجة غريبة جداً

ليه ولاد كتير أوي مستعدين يقعدوا يسبلوا طول الوقت أو يقولوا كلام عبيط ومعندهمش أي استعداد
إنهم يتكلموا من قلبهم
ولاَّ أنا بدور على حد قديم ينفع يتكلم من قلبه ويفرح من قلبه ويتوجع من قلبه
مش عارفة
الموضوع ده عاملي أزمة
حاسة إن أنا عايشة في كوميديا سودا
كل الناس دول حوالي
كلهم عايزين يعرفوني وياخدوا فرصتهم معايا
ومفيش حد قادر يحس بالبرد الشديد اللي أنا عايشا فيه واللي قرب يجمدني

ما علينا
كل حاجة هتيجي في وقتها

0 التعليقات: