الأربعاء، 22 يوليو 2009

ع الشغل وسنينه وآدي اللي واخدينه

.

.








تعبت من الكتابة عن الحب واللي بيحبوه
الدنيا أوسع من كدة
حياتنا مش بس راجل وست بيحبوا أو بيكرهوا بعض
الدنيا فيها حاجات تانية كتييييير

أنا أصلاً حياتي كلها موجودة في الحاجات التانية الكتيرة

يعني مثلاً انا مبحكيش عن الشغل
مش لأني بقالي فترة تايهة
بس لأن حواديت الشغل مُرَّة بالأوي ...

يإما الواحد يضيع عمره في شغلانة تستنزفه وتديله فلوس قليلة
يإما يضيع عمره بيدور على شغلانة مناسبة...
ياإما يكبر دماغه بأة
ويقضيها شغلانات صغيرة قطاعي خفيف خفيف ...
فلوسها على أدها أوي بس كمان وقتها مش كبير

أنا شغلي كله ع الكمبيوتر
وبعد أول شهرين في أي شغلانة
بحس اني مبحسش
كإن حد سحب مشاعري كلها بشفاط
فمبقتش أي حاجة تفرق معايا
معايا فلوس صحيح
لكن مفيش حاجة ممكن أعملها بالفلوس دي تقدر تفرحني
مبفرحش ومبزعلش ........
تقريباً بادخل التلاجة
ومبعرفش أطلع منها غير بكرسي في الكلوب
وزوغان من الشغل
وبعد ما ازوغ م الشغل باقعد تايهة أد شهرين تلاتة
وبعدين بامسك طرف الخيط بتاعي وبترجع المكنة تدور تاني
وارجع اكتب وأتصاحب ع الناس واسمع أغاني
واعيط وافرح وازعل
بس من غير فلوس ...

بابقى عايشة ع الكفاف بس بلاقي حاجات تفرحني
وش فقر بأة تعملوا لها إيه

الحل الوحيد علشان استمر ف شغلانة وقتها طوييل وفلوسها قليلة
اني اتعلق بحد جوة الشغل
ودي حاجة صعبة جداً ونادر انها تحصل
لأني بابقى جوه الشغل شخص جد جداً
وحدوده مع الناس ضيقة

لدرجة اني مرة ضحكت على نكتة من قلبي
فالناس تقريباً مقدروش يتعرفوا عليا
ولما كان بيحصل ونتمشى بعد الشغل أو نركب كلنا من نفس الموقف
كانوا بيستغربوا جداً إزاي الدنيا بتفرق معايا كدة

أنا بصراحة مؤمنة جداً بمبدأ
Business is business
ومبدخلش الخطوط ف بعض ...


يعني بنعمل شغل سوا معناها اننا بنعمل شغل بس
مش شغل وحاجات تانية
علشان كدة دايماً بتبقى مشاكلي داخل الشغل مع المديرين
اللي دايماً الشغل بيبقى رقم 2 في اللستة بتاعتهم
ورقم واحد بيبقى الدلع والونس والأخوة

أنا تقريباً بعاملهم بسخافة شديدة ...
ومبتكلمش ف أي حاجة خارج الشغل
دا غير الخناقات بتاعة الأجازة دي من حقنا مينفعش تخصمها
والدنيا متهدتش من خمس دقايق تأخير
ما انا بقعد وقت زيادة بعد الشغل
ودايماً الإجابة جاهزة ....
مينفعش تتأخري عن شغلك ....
وبتقعدي بعد وقت الشغل دي ظروف الشغل بأة
ومفيش أوفر تايم بس الغياب كله بيتخصم
وحاجات تجيب الاكتئاب

انا مرة اتخانقت مع المدير
علشان زمايلنا اللي في قسم التجميع تنزلهم مكافأة
لأنهم كانوا بيباتوا في المكان يخلصوا شغلهم
والمكافأة دي متخصنيش ومش هقبضها بس ادايقتلهم بصراحة

المدير كان شايفني عاملة فيها زعيمة
وبتكلم في اللي ميخصنيش
بس كان متأكد اني مخلصة للمكان
وبحب شغلي أوي ودا باعترافه
أول شغلانه اشتغلتها بعد التخرج كانت تسوييق في شركة سيراميك
وكان عندهم معرض وعايزين بنات يقفوا فيه
وبنات يروحوا مشاوير يسوقوا للمنتجات
قعدت فيها شهر وسبتها علشان خصموا لي يوم كنت عيانة فيه
ومدنويش حق يوم جيته زيادة
وكان يوم جمعة ومأخدتش أجازة بداله
دا غياب ودا ظروف شغل


تقريباً كل الشغلانات اللي سبتها
كنت باسيبها لأني حاسة بالظلم في الدرجة الأولى
وشوية أسباب جانبية
زي إني مبتعرفش على نفسي بعد فترة
وبحس اني بعيدة جداً عن أحلامي
مرة قعدت افكر بمشكلتي في الشغل
اللي مخلياني بتنطط في شغلانات كتيرة
مرة ف شركة رسوم متحركة ومرة في تصميمات التشيرتات
ومرة في مطبوعات الأدوية ومرة في مطبعة تحت الأرض
لحد ما وصلت لأغلفة الكتب
والشغل القطاعي
والنصب من الدرجة الأولى والتانية والتالتة

اكتشفت اني مشكلتي اني رافضة ان الشغل يبقى كل حاجة ف حياتي
وفيه حاجات تانية أساسية محتاجاها ومعرفتش أسيبها وامشي
في كل الشغلانات دي
محتاجة أبقى بعمل حاجة تخصني وتفرحني
مرة سميتها الرسم ودلوقتي بسميها الكتابة

ناس قليلة اللي الواحد بيحافظ على علاقته بيهم
بعد ما يخلص شغل معاهم
وغالباً مبيبقوش الناس القريبين منك وانت جوة المكان
بيبقوا ناس تاني خالص
ملهمش عندك مصلحة وبيحبوك لله في لله


مش عارفة اكتب إيه تاني
غير اني بحب المشي بتاع الصبح بدري
والهوا الشديد اللي بيحضني وانا في الميكروباص......

وبحب ادخل بيتنا بكيس فاكهة
أو بحاجة حلوة اشتريتها من فلوسي
بحب أعمل فنجان قهوة لحد بحبه في الشغل

وبحب البنات الصغيرين لما يحكوا لي ع الولاد اللي بيحبوهم
ويتنهدوا ويسألوني نعمل إيه بقى

بحب نفسي لما اقدر أعلم حد طريقة جديدة في الشغل
ويبقى فرحان بيها

وبحب الأكل في المطبخ مع زمايلي في يوم شغل مهلك....
ساعتها حتى الابتسامة بتبقى غالية أوي


مش عارفة أقول إيه تاني
غير اني
مفتقدة الشغل
ومفتقدة النهار
ومفتقدة نفسي




________________________ التصميمم ده أنا اللي عاملاه
وهو عبارة عن كارت بنطلون
...........

26 التعليقات:

دينا الحصِّي يقول...

:)))))))
الابتسامة الواسعة بتاعتي دي عشان بدأتي البوست بالمحاولة للخروج عن (الحب واللي بيحبوه) .. بس لقيتك رحتي للحب واللي بيحبوه :) بس بشكل أوسع ..
ف كلامك عن المشاعر الكتيييير ..والحالة الإنسانية ف الشغل ..
(((إحساسه))) .. و(((إحساس))) حالته ..
..
.
مش عارفة أقول إيه ..
بس ..
..
تسلم إنسانيتك و(لاقطاتك)الإنسانية الحساسة لمفردات كونك ..
..
ويا رب يبعد عنك إحساس الفقد لكل اللي تحبيه ..

سارح فى ملكوته يقول...

الحالة الانسانية عالية فى التدوينة مش غريبة عنك وانا بصراحة بيعجبنى شغلك والاحساس العالى فية رغم محاولة التمرد عليه فى البداية


اتمنى ان تجدى ما هو افضل الا يام المقبلة


مع خالص تحياتى

راجى يقول...

عجبتنى جدا

حلم بيعافر يقول...

ايه ده بقى؟
يعنى هو انا اخدت النهاردة اجازة عشان تفكرينا بالشغل تانى؟
انا اكتر جاجة بكرهها انى ماخدش حقى وسيبت شغل كتير قوى عشان الحكاية دى وعشان مرة برضه عملت فيها زعيم

مياسي يقول...

هاي التدوينه خطيره يا غاده!!!

ببساطه لأنو هاد شعوري تجاه الشغل بالزبط!! انو بس بيسرق حياتي مني!!

عمري ما حسيت انو الشغل اولويه كبيره في حياتي زي ما ناس كتير بعرفهم بيعملو؛ المهم نوعا ما اكون مبسوطه بس مؤخرا بلشت أحس انو بعد ما جربت الشغل 3 مرات انو كفايه

لازم اشتغل عند حالي أو "قطّاعي" على قولتك:) تحياتي ليكي وللتدوينه الحلوه هاي

حسام يقول...

شكلي حعدى من هنا كتير
صباحك إشراق وهواء ندي محمل بالأحلام وأغاني العصافير

محمد سلامة يقول...

أنتي هتقوليلي على الشغل يا غادة
ده النقطة السوده الوحيدة اللي ف حياتي
يعني... مع شوية نقط سوده صغيرين تانيين
يعني ... مش صغيرين أوي
بعدين بقى يا غادة
بعدين

إبراهيم شعبان يقول...

أهم ما في التدوينة دي هو اكتشافك إن الحياة(مش بس راجل وست بيحبوا أو بيكرهوا بعض
الدنيا فيها حاجات تانية كتييييير)

و بالتالي يتسع بستان الكتابة لزهور كتييييييير لا تقل جمالا عن زهور الحب

حسن أمين يقول...

مش عارفة أقول إيه تاني
غير اني
مفتقدة الشغل
ومفتقدة النهار
ومفتقدة نفسي
.....
ومفتقدة نفسي
دوّري عليها جدا بكل عزمك ، لأن مهما كان الشغل ضروري ، فتوهان نفسك منك خسارة لا يمكن تعويضها يا غادة ، ولو حتى توهة مؤقتة في مولد الحياة
...
شكرا انك في الحياة

زهره ربيعيه يقول...

متشكره اوى..اوى..حكيتى عن معاناتى رغم صغر سنى وختمتيها بكلمه بقولها لنفسى كل يوم الصبح وانا رايحه شغلى ..انا مفتقده نفسى..مفتقده اكون زى كل البنات احب واتحب واحكى زيهم عن ولد بحبه..مفتقده يوم اخده اجازه من غير ما اسمع كلمه من المديره تسم بيها بدنى..
مفتقده وجود حد احبه فى شغلى واتعلق بيه عشان يمكن يخلى لشغلى معنى..انا برسم..بس بحس ان الرسم اللى حبيته طول عمرى اصبح عبء عليا..ودمه تقيل..من يوم ما حولته لوسيلة اكل عيش..وكأنه فعلا حطنى فى تلاجه وجمد مشاعرى..انا فعلا محتاجه وجودك جمبى..محتاجه اخت تتكلم باحساسى انا..محتاجه لمه وناس لمااتكلم يسمعونى..ممكن تعتبرينى صديقه؟

بحب الحكومة يقول...

ساعات الواحد يا غادة بيتسرق منه

حاجات كتير مابيحسش بيها ولا بأهميتها

إلا لما يفقدها أو يحس انها بتروح منه

شوية شوية ودايما بنجرى ورا حاجات

حياتية روتينية بتنسينا حتى نفسنا

ورغم كدة نلاقى نفسنا بنجرى وراها

ونسعى اليها بطريقة تجنن الواحد

وساعات بنخاف نبين ان الحاجات البسيطة

اللى بتتسرق أهم من الحاجات

الروتينية وساعات من كتر الشغل

الواحد بيحس ان اهم حاجة عند صاحب

العمل انه يسرق من الواحد احلامه

وحاجاته اللى بيحبها ويجرده من

افكاره النفسية عشان يبقى آلة

متحركة للشغل وتنفيذ الاوامر

انا عايز احكيلك موقف بسيط ناس كتيرة

جدا قالوا عليا عبيط فيه وبسببه

اتخانقت فى البيت خناقة كبيرة قوى

كنت شغال فى شركة ووصلت فيها لمنصب

حلو قوى وطبعا موضوع الساعات

الزيادة دى كانت عادى جدا فكان عندى

لقاء ادبى مهم بالنسبالى فجيت استأذن

فالمدير قالى : سيبك من الكلام الفاضى

ده ماحدش بياخد منه حاجة يعنى هتعمل

ايه يعنى ؟؟

فقررت ان امشى واسيب الشغل وأروح

اللقاء

ورحت اللقاء ومارجعتش الشغل تانى

وقعدت فى البيت من غير شغل اكتر من 3 شهور

لكن عايز اقولك ان قررت ان اهم حاجة فى

حياتى هى حاجاتى اللى بحبها وبعديها

اى حاجة فى الدنيا مهما حصل ومهما

كان لانى قررت ان نفسى اهم من روتين

الحياة الخشبية


تقبلى مرورى

بحب الحكومة يقول...

آه نسيت اقول ان التصميم جميل جدا

وألوانه حلوة قوى ومتناسقة جدا

تقبلى مرورى تانى

nudy يقول...

عادة انا فاهمة قوي يعني ايه الواحد يبقي مبيعملش حاجة غير انه يشتغل ويشتغل ويشتغل طول الوقت واد ايه ده بيسرق روحه وبيسحبها من غير ما تحسي وتلاقي نفسك كل كلامك عن الشعل وملكيش اي حياه خارج الشغل

بس زي ما انت قولتي ان حياتنا اهم والفلوس عمرها ما كانت بتفرحنا رغم اهميتها ولكن ابدا لا تفقدي غادة لاجل اي حد مهما كان ولا تحملي غادة فوق طاقتها وربنا اكيد ح يفرحها

السيد الرئيس يقول...

مساء الورد يا غاضة

عارفة..باعتباري رجل شرقي دقة قديمة زي مانتي عارفة حابب إني راجل..
إلا في الشغل ,كان نفسي أبقى واحدة ست !
على الأقل ممكن أقعد في البيت براحتي وألاقي اللي يصرف عليا,ولو اشتغلت هتعامل معاملة خاصة

يعني احنا بنتهري شغل عندناوتلاقي المدير يمسك الغلاية بتاعت الشاي ويطلع يجري ورانا,مجرد ما أى آنسة تظهر تلاقي الموقف اتبدل, يرمي الغلاية من الشباك وأنا أقول له أنا فهمت قصدك يافندم, يقول لي تسلم يا أبو حميد وكدا يعني
تختفي الآنسة , يبدأ توم وجيري تاني

----

هاني يا مهران.. دا كله تعليق يابني !!
هوا كنت ناوي تعمل بوست في مدونتك ورميته هنا بالغلط ؟

هدى يقول...

هي الفكرة في افتقاد النفس

ما بعرفنيش وانا تايهة وما بعرفنيش وانا مستقرة زيادة عن اللزوم

الحل ... انك تقسمي يومك نهار وليل .. دا محتاج شوية طاقة عالية

بس دا الحل اللي لقيته

الصبح شغل وروتين وبالليل .. الحياة اللي ما بتستناش بكل تفاصيلها ..

بزهق ساعات .. وساعات تانية .. بفكر إني ف نعمة حقيقية

..

نهارك ... سعيد

انسانة يقول...

حلو اوي يا غادة انك قعدتى تشتمى ف الشغل بعدين حكيتى ف الاخر حاجات حلوة كتير بتحصل جوة مكان العمل صحيح ملهاش علاقة بالشغل ف حد ذاته لكن مش هنلاقيها غير جواه
غير كدة النص رغم بساطته بس الاحساس فيه عالى اوى
يمكن عشان مكتوب بتلقائية شديدة
او ممكن عشان غادة اللى كاتباه
تقبلى مرورى وياريت تردى الزيارة

Blank-Socrate يقول...

انت قلتى كلام كتير بيلمس القلب من جوة
موضوع الظلم متفشى فى الشغل فى مصر
ظلم و فساد و محسوبية
للاسف الانسان مش بيقدر يشتغل بشكل آدمى او يشتغل فى المجال اللى بيحبة
انا مثلا كان نفسى اكون مدرس و عندى امكانيات شخصية فى الموضوع دا
لكن لو اشتغلت مدرس هيكون دخلى 25 % من دخلى الحالى اللى بالعافيه يفتح بيت
--------
تجمل حاجة فى غادة هى رقتها و انها عايشة نفسها
حاولى توازنى بين دا و بين استقرار فى الشغل علشان الفلوس و بلاش حوارات مدحت صالح و شريف منير و الاغنية الجميله بتاعت التشرد و الافلاس
وحشتينى :) على فكرة

غير معرف يقول...

مش عارفه اقولك ايه ياغاده هو في حد بيحب الشغل غير الي عايش زى القطر على قضبان لكن المشاعر والاحاسيس بتفرض على الواحد ضريبتها لكن لازم مضره اشتغل علشان مبقاش زى السيل ملوش مجرى احساسك عالى اوى وبتكتبى بتلقائية وبدون قيود عجبتنى المدونة والبوستر جميل رشا

سمراء يقول...

طول عمري بدور على شريك لحياتي ، وفي فترة فكرت انه ممكن يكون زوج ، لكن دلوقت ، بقيت بدور على شريك لمشاعري واكتشفت انه مش زوج
الشريك هو اللي بتحسي معاه انك مش لوحدك
وانت في موضوعك دة شريكتي
وامبارح كان فية واحدة تانية شريكة لي
واكيد فيه كتير ممكن يشاركوني نفس الاحساس والافكار

اشكرك لانك حسستيني اني مش لوحدي
سمراء

إيمان عبد النبى يقول...

مش عارفه ليه كل ما اقرالك احس اني بابص في المرايه واشوفني ودموعي تنزل غصب عني .

pink paradise يقول...

فكرتينى بالذى مضى بقى
طبعا مش الحب و سنينه
لانى عمرى ما بنساه حتى لو اتجرحت منه
ما انتى عارفة بقى اخوكى و عبطه
اللى فكرتينى بيه حكايات الشغل
و انتى تشتغلى حاجة بتحبيها
مش دايما يا بنتى الواحد بيشتغل اللى بحيه
لكن على الاقل بيحاول يتواءم مع الواقع
المهم حاجة تجيب فلوس كويسة
و قربها من اللى بيحبه
انا اشتغلت فى 4 سنين شغلنتين
واحد مندوب تسويق لشركة كيماويات..و علشان حفظت كام مصطلح بقوا يقولوا لى يا باشمهندس
و اشتغلت مرة تانية فى سينسبرى..فاكراه السوبر ماكرت اللى فشل فشل ذريع فى مصر
لكنى اتعلمت منه خبرات حياتية مهمة اوى
جايز ابقى احكي عنها فى تدوينة
اشتغلت مشرف قسم مخبوزات
و بقولوا يقولوا لى يا شيف
صباح الهبل
الشغل فى القطاع الخاص فى مصر شغل مهين
و نصب
و قلة قيمة.. قيمة البنى ادم و قيمة الفلوس
و قلة ادب برضه فى التعامل و فى عدم وجود وقت للتعامل مع الادب !!!!!!!!!

رضوى يقول...

غادة
انا بطالب بحقي
و حق كل المترددين على المدونة
في بوست جديد

هامش
طبعا هاتقوليلي و حق المترددين عندك
هاقولك انا متوقفه حاليا عن التدوين و أشياء أخرى أكثر أهمية
:(

ست الحسن يقول...

دينا الجميلة

فيه حاجات بحاول أفرفس منها ومبعرفش
منها حكاية اني أكتب عن إحساسي بالحاجات مش عن الحاجات نفسها

أديني بحاول
ويسلم لي مرورك الدافي

...........

سارح هانم

تسلمي يا افندم
ومبسوطة ان فيه حاجات بتعجبك

نورتي يا افندم

...........

راجي

مبسوطة جداً انها عجبتك

........

حلم بيعافر

معلش اني رجعتك للشغل تاني
عادي أوي ان الواحد يسيب شغلانة ويروح غيرها
بس بلاش موضوع زعيم ده
أخرته وحشة
اسألني أنا

نورت ياافندم

.........


مياسي الجميلة

وحشتيني
ومفتقدة تعليقاتك خالص

وكويس أوي ان التدوينة لمست إحساسك
نورتي يا افندم

.........

حسام بك

أخيراً نورت المدونة
أتمنى تكون لقيت حاجة عجبتك
ومرورك من هنا دايماً
هيفرحني
وانت عارف مش كدة

صباحك ورد بلدي بريحة

.......

محمد سلامة

انت معندكش نقط سودة
دي دواير يا محمد افتكر

بس عندك حق
لا اللي بيشتغل في الحكومة مرتاح ولا اللي بيشتغل في الخاص مرتاح

نورت يا افندم


.........

ابراهيم شعبان

كويس انك كتبت اسمك يا على الصبي
فعلاً الدنيا فيها حاجات تانية

شكلك هتكرهني لو قريت التدوينة اللي بعد كدة
ربنا يستر

نورت يا ابراهيم الصبي

..........

حسن أمين

عندك حق الواحد لازم يلاقي نفسه قبل ما ينفع يلاقي أي حاجة تانية

تسلم يا افندم

...........

زهرة ربيعية

مش ممكن تعرفي تعليقك فرحني ازاى
انتي لمستي قلبي
وانا كمان كنت ف مكانك من فترة مش بعيدة

كلنا محتاجين بعض
صدقيني ممكن أكون محتاجة لحد زيك قلبه مفتوح وبيحس بجد


يشرفني أبقى أختك الكبيرة
بجد



..........

ست الحسن يقول...

هاني

صحيح أنا كنت بحس انهم فعلاً بينشنوا على أحلامي ويطخوها

ومش عارفة انا لو في موقفك كنت هسيب الشغل ولا لأ
بس عارفة ان شعرك أهم من أي حاجة
أنا متأكدة من المعلومة دي
وخالد كمان كان متأكد


نورت يا افندم


آه وانبسطت خالص ان التصميم عجبك
.............


نودي الجميلة

متهيأ لي السحل في الشغل
دا قصة حياتنا كلنا

بس ربنا يفرحنا بجد
كلنا

أميييييين


.........

محمد فوزي

والله يا محمد انا بيطلع عيني في الشغل زيك واكتر
ولو ع الدلع فيه شغلانات معروفة الواحد مبيعملش فيها أكتر من كدة

بالمناسبة
أنا مبعرفش البنات المدلعين المرحرحين اللي بيصرفوا عليهم دول
ولو اشتغلوا بيتدلعوا وبس

دا خيال علمي
بس لو انت فعلاً تعرفهم
عرفني عليهم ينوبك ثواب فية


.........

هدى

نهارك أسعد يا افندم

دا حل جميل يا هدى
بس عمري ما عرفت انفذه
يمكن علشان كنت بوصل بيتنا ع الساعة 7
وساعات على 9
ودايماً هلكانة وعايزة أنااااام

نورتي يا افندم

............


إنسانة هانم

ملاحظتك دي جميلة أوي زيك
وتسلمي يا افندم

وهرد الزيارة طبعاً
وانا اقدر أتأخر


...........

مينااااا

والله انت وحشتني أكتر

ضحكت من قلبي على حوارات مدحت صالح وشريف منير دي
عندي أمل يا مينا
اني قريب أقدر أحل المعادلة الصعبة والاقي شغل محترم من غير إنهاك زيادة ولا سرقة

نورت يا جميل


..........

ست الحسن يقول...

رشا الجميلة

حكاية الشغل دي فيلم لوحدها
مبسوطة لمرورك الجميل

ومبسوطة ان فيه حاجة عجيتك

تسلمي يا افندم
وهستناكي دايماً

..........

سمراء الجميلة

يسعدني يا افندم اني أشاركك مشاعرك
وفرحت أوي و بفرح لما بعرف اني مش لوحدي أنا كمان

يسلم مرورك الدافي

........

إيمان

سلامتك م الدموع يا جميلة
بس فرحتيني على فكرة

تسلمي يا جميلة

.........


حسام

القطاع الخاص بهدلة يا شيف
فعلاً

بس يعني القطاع العام يالهوييييي
الشغل كله في البلد
متقلعهوش من رجلك

بس ان شاء الله ليها حل مش عارفة هوا ايه بس ليها حل

نورت يا افندم


...........

رضوى

انتي السبب
ما انا كنت ساكتة ومش ناوية أنشر حاجة
بس انتي غالية عندي ومقدرش أرفض لك طلب
بس ياريت البوست الجديد يعجبك يا جميل


.........

بيسان يقول...

قرأتها لتاني مره .. حسيت نفسي فيها فعلا :D

الشغل .. بيسرق مننا أحاسيس وحاجات حلوة ..

والفلوس مش كل حاجه .. ده شئ أكيد ومفروغ منه ^^ .. بس أما يكون معاكي فلوس .. تصرفي بيها على نفسك .. تعزمي أصحابك اللي بتحبيهم في يوم على حاجه .. زي ما قلتي تجيبي كيس فاكهه وانتي مروحه من فلوسك .. دي كلها حاجات حلوه ..

بصراحه يعني انا اللي جابرني ع الشغل .. إني مش عايزة أكون حمل تاني على بابا ..كفايه عليه مصاريف لحد كده .. غير كده مكونتش هاشتغل وكنت هاقعد في بيتنا ..

تقبلي مروري يا دودو :)