الأحد، 26 أغسطس، 2012

قلبٌ سليم


.


أكتب لأضيء  

الأرض رطبة هنا والأصوات تأتي من بعيد مبتورة وباكية

أضع الفاكهة قي فم أمي وأقاوم السقوط من الشرفة

السماء مغلقة ومتدفقة باتجاه غادة ستأتي

قناع الغضب يلتهم وجهي

يشتري لي كتابًا أحبه فقط لأنني أحبه

العرافة تتهمني بالكذب وتطلب مني أن أعرِّي الألم القديم

أمي تكره نفسها في صور مراهقتي

الأمل يطفو بحياتي

أتشبث بالذاكرة

أربعة كراسي لا تكفي للنوم

ينكسر عامود الصداقة للمرة الرابعة تقريبًا

لا أجد وظيفة ... لا وظيفة لي 

بائع اللبن يتعرف عليَّ 

الفخ يبتسم كل صباح 

السماعة الجديدة تمحو الوقت 

أمي تتعرف عليَّ ببطء 

النور لا يأتي


أنتظر تصاعد الدراما 

لا وجه لي 

"قمر على سمر قند"* 

تشيرُ إلى صديقتي التي خسرتها في اللعب وتقول: " إنها تحبكِ"

لا أحد يصدق قدرته على إيلام الآخرين 

السينما بعيدة ومظلمة دائمًا 

هذا الخذلان يحتاج إلى قلبٍ سليم

....





* رواية لـ محمد المنسي قنديل
(painted by: ARUNAS RUTKUS (Lithuania




.....

4 التعليقات:

مهــــا يقول...


غادة المضيئة
...
لا أعرف كيف أطرد كل هذا الألم عنك و لا حتى بعضه

أكتفي بالتألم معك

ست الحسن يقول...

مها

يتعرفي وفعلاً بتفرقي معايا أوي
يسلم إحساسك

:)))

مهـــــــا يقول...


i will not give up ya Ghada

i insist to stay,, somewhere in your eyesight
no matter how useful can i be
as long as i m sure i m not harmful

(( now, i can hear you asking: "what/why !!??" ))

مها يقول...

Harmful.