الاثنين، 2 مارس، 2009

self portrait

شو عدا ما بدا ما بتفرق مع حدا
صرنا بدنا نبيع
ألماظ الخواتم ... دهب المناجم
تا ندفع بالمطاعم فاتورة الغدا



.
(1)
.
.
على الكرسي الذي لا يتغير مكانه
أثبت عينيَّ على شاشة الكمبيوتر
أرتدي جلباب أمي الكستور بشعري المشعث وعينيَّ النائمتين
الكسل ينسج خيوطاً سحرية حول قدمي
يوهنهما أكثر

كي لا أذهب باتجاه أحد

أصنع أحداثاً
أدخل إلى شبيهاتي وأخرج منهنَّ
أرى في بنورتي السحرية قلوب الآخرين

الرجل الدافيء يأتي ليراني
يرغب بالبقاء ولو لبضع دقائق مع الجنية الطيبة
مع ذلك
لا يري سوى عينين باردتين
وامرأةٍ مشغولة جداً

البنت بداخلي تصرخ
تطرق الباب بعنف
ترغب بالجلوس مع الولد الدافيء
في جنينة الأزهر بعد العصر
لن تتكلم
فقط ستنظر إليه وتستكين

أمنا الغولة تسخر من كل ما يحدث
وبعنفٍ شديد تجرني خارج المكان
تثبتني أمام مرآة ضخمة
وبهدوء قاتل تقول

( أنت كبيرة جداً ...
لم يعد هناك وقت لتمرحي مع شخصٍ لن يمكنكِ أن تتزوجينه أبداً ...
لا تضيعي مزيداً من الوقت

ولماذا تتركينه بجرحٍ آخر...
اذهبي...
ربما تنجرحين أنت الأخرى

تعبنا جميعاً ولن نحتمل وجعاً آخر)

أنظر لها بنظرةٍ كسيرة وأجري إلى البيت
لا مكان لي في الواقع إذن
أفتح الكمبيوتر
أبتهج قليلاً
وأنطلق إلى نفسي بلا خوف

..................................................

(2)


.

الصورة دي اتنشرت في جورنال الشروق في الصفحة الأخيرة
وأختي (هبة خليفة) هي اللي صورتهالي
.
والصورة دي أخدت الجايزة الأولي في مسابقة البورترية
على مستوى قسم التصوير في الجورنال
.
.
محرجة شوية حكاية ان الواحد يتصور بالبكر قدام المراية بيحط روج
بس الصورة فيها حب شديد وجمال
مالوش علاقة بالموديل اللي متصور(انا يعني)
الصورة فيها جمال وحب خارج من عيون المصور (أختي )
.
حد من زمايل أختي في الشغل قالها
ان الصورة بتمثل حياة كاملة
وان اللقطة دي دافية جداً
والتكوين معمول بمهارة والتفاصيل في مكانها
والألوان بتعكس حالة الجمال أو الاندماج في التزين
.
.
تحت الصورة المحررة كتبت
(غادة بنت عملية ، عادة لا تذهب إلى الكوافير
لكنها تصفف شعرها بنفسها باستخدام بكر (الرولو) كما يسمونه ،
وهي تعمل مصممة كتب (تقصد مصممة أغلفة كتب)
وتهوى نظم الشعر.
من تلات سنوات تاريخ اكتشافها للبكر الاسفنجي
حياتها تغيرت فلم يعد النوم يجافيها
بسبب حديد البكر القديم الذي كان يعكر صفوها )
.
.
أنا كتبت الحكاية دي
علشان أقول حاجة صغيرة
.
الناس اللي بيحبونا بجد وقريبين مننا فعلاً
بيشوفونا بطريقة مختلفة عن كل الناس
أختي شايفاني بابقى مبسوطة ومنسجمة مع نفسي
وانا واقفة قدام المراية
وانا عمري ما تخيلت ان ممكن حد يلاحظ ان فيه جمال كامن في فعل بسيط زي ده

الصورة زي ما اتنشرت

.......................
.
.
.
شو عدا ما بدا ما بتفرق مع حدا

.

.

.

*أغنية لزياد رحباني

* الأمور اللي صورته ع المراية يبقى عبده أخويا

.

.

.........................














14 التعليقات:

Blank-Socrate يقول...

بوست رائع و دافىء و بيتوتى
:)
كميه البكر غير طبيعيه :)
اخشى ان امنا الغوله بعض الاوقات بيكون عندها حق
حفله التوقيع امتى !!!!!!!!!

محمد سلامة يقول...

يا فندم جمال الصورة مش في البكر و الألوان و الكلام ده , الرك يا جميل على الحشو
هو لو بنت تانية كانت في الصورة
كانت ممكن تاخد جايزه ؟
طبعاً لأ
م الآخر كده
صورة جامدة جداً جداً جداً عشان انتي فيها

مياسي يقول...

اسمحيلي أحييكي على جرأتك
بصراحه الصورة في الأول فاجأتني!!!

بعدين شفتها كمان مره بمتمعن جديد؛ الصوره فيها تفاصيل كتير والمرايه ذكرتني بمراية أختي:)

والأمور ما شاء الله عليه:)

سؤال أخير : هاي ست الحسن ولا أمنا الغوله؟

تأبط قهراً يقول...

الكسل ينسج خيوطاً سحرية حول قدمي
يوهنهما أكثر
كي لا أذهب باتجاه أحد
_________
هو في احد ياغادة يروح برجليه للحب !
الحب اصبح مرادف لكلمة إختطاف او سرقة " قلب "
ما اعتقد انه في حد بيلقي بنفسه للتهلكة الا بسبب "سحر" عامي عينيه


صورتك حلوة ومعبرة وتخبي كلام كثير

nudy يقول...

قمورتي الجميلة دودو
البوست حلو خالص وفيه صراحة وكلام جامد طالع من جوه جوه القلب وعلشان كده هو في منتهي الدفا

ولكني اعترض علي انك كبيرة جدا لان هذا ليس صحيحا وكمان لسه فيه وقت كتير للمرح ولكن مع شخص ترغبيه وهو ايضا يرغبك واعتقد مع تفتح الدنيا وتغيرها من حولنا انه لن يتاخر اكثر من هذا وسياتي قريبا باذن الله

مواطن مصري يقول...

الصورة تحفففففففففففففففة

soly88 يقول...

الله يسعدك

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

إنتي بقيتي سوووبـــر ستــااار ... يا غادة، خلااااص ...

إيه الجمال والحلاوة والطعامة دي كلها
(غزل عفيف .. أهووو) ..مممممممممممم

سلميلي إبقي ضروري عبده أخوكي حلو لإنه تنسيش مـا .......

أخص مميزاتك على فكره هو تلك البساطة الإنسانية التي تقطر شعرًا ....

مش عارف لو ماكنتيش شاعرة كنتي هتبقي إيه

hasona يقول...

السلام عليكم

فعلا كل من هم قريبين جدا منا
يرونا بعيون أخري
وأدق التفاصيل تكون واضحة لهم
حتي انهم يمرون الي قلوبنا ويحدثون فيها تغيرا
ويرون ما بداخلها بلا زيف

وفي بعض الاوقات يعبرون عنا أفضل
،،،
للكسل خيوط كثيرة
تشدنا الي مكان واحد وعيشة واحدة
لا نتحرك
فيه خير وشر

ولكن الي متي؟؟؟
،،،،
الصورة فيها حاجات كثيرة يجب قراءتها بتمعن ؟؟


تحياتي

مادو يقول...

لازم بلوجر ياخد جايزة نوبل لانه بيخلينا نوصل للناس
ازيك يا غادة
وصلت للبلوج بالصدفة فسعيد بالاكتشاف
جميل النص
و لذيذة الصورة هي فعلا حياه
هألف في البلوج شوية
و هتلاقيني تاني
سلام

نهى جمال يقول...

الكسل ينسج خيوطاً سحرية حول قدمي
يوهنهما أكثر
كي لا أذهب باتجاه أحد
.
.


هل ستقدر تنطلق إلى نفسها بلا خوف فعلا بعد كل دا !!!

صعبه :)

رغم إن أول البوست موجع
بس ضحكتيني في الجزء التاني يا غودة
ومبروك الشهرة بقيت مشهور ومش هنعرف نكلمك والصورة معبرة جدا

وأكيد بتفرق مع حدا:)

تحية يا قمر

مها يقول...

احم

دودو حبيبتى :)
التدوينة جميــلة جدا
كتبها حد قاسى على نفسه شوية لكن جميل و متفاهم مع نفسه و مع دنيته

التدوينة خالية من لون الأمل و لكنها كذلك ليست حزينة ولا يائسة ازاى ماعرفش

باحب الكلام اللى يخلينى اسرح و افكر

يارب اشوفكو بقى
ياااااااااااااارب
:)

ست الحسن يقول...

يا مينا ماشي
بتنصر أمنا الغولة علىَ ... معاها حق
طيب ... ماشي

يا افندم مستنياك تنور حفلة التوقيع

..........

محمد سلامة
والله انت أخجلتني يا محمد
تسلم ياجميل

.........
مياسي الجميلة

هفتقدك في حفلة التوقيع
بس انتي معانا دايماً

يا مياسي
البنت اللي بتظهر في الصور واللي الناس بتشوفها هي أمنا الغولة
ست الحسن محدش عمره شافها أبداً

........

تأبط قهراً

والله عندك حق محدش بيروح للغلب برجليه
مبسوطة ان الصورة عجبتك

.........

نودي القمراية
ايه الدلع ده كله
تسلمي يا جميلة

......
مواطن مصري

تسلم يا افندم

.........

سولي

الدعوة دي أنا محتاجها أوي
ولمستني خالص لما قريتها

أنا متشكرة خااااالص
واتمنى تنورني في حفلة التوقيع

.........

إبراهيم

ده غزل عفيف أمال لو صريح هتقول ايه يا ابراهيم

لو مكنتش شاعرة مكنتش هتعرف تعاكسني

مستنياك انت ودعاء في حفلة التوقيع يا معلم

.............
حسونة

متشكرة لاهتمامك بتحليل البوست
ولكلامك على الصورة

نورت واتمنى تشرفني في حفلة التوقيع

...............

محمد مصطفى

أخيراً وصلت للمدونة بالسلامة
نورت المكان يا افندم
واتمنى تيجي تاني

ومتضايقة من الجيش علشان مش هيخليك تحضر حفلة التوقيع

.........

نهى هانم جمال

أخيراً شرفتي المدونة يا قمراية
تصدقي أول مرة اكتشف الخلطة العجيبة اللي في البوست

مين دي اللي اتشهرت دي فضيحة ع الهوا كدة

مستنياكي يا قمراية في حفلة التوقيع

............

مها الجميلة

مرورك دايماً دافي
ومستنياكي في حفلة التوقيع
كل البناويت هيجوا انشاء الله
متتأخريش بأة

...........

حسن أمين يقول...

لا تعليق .. الله يسامحك ويسامح عدسة اختك على الحاجات الحلوة اللي حسستهالي الصورة / المشكاة