الخميس، 16 أكتوبر، 2008

بكرة وبعده وبعد بعده






كل مرة أدخل فيها أنام أقعد أفكر في موضوعات للمدونة
وأقعد أفكر واحكي حكايات كتيرة

مثلاً حكاية البنت اللي عنيها بتتملي دموع
أول ما حد يحضنها ويقولها مبروك
وحكاية الولد التاني
اللي ما عرفش يتصرف لما البنت قالتله ما تجيب بوسة
عايزة أحكيلوا على الست الرخمة اللي خوفت منها أول ما شفتها
وعلى الانجليزي وترجمته
والرواية اللي تمنها 55 جنية وعلشان خاطري بـ 45

بس بلاقي نفسي مش عايزة أحكي الحواديت دي دلوقتي
يمكن بعدين
.
.
عايزة احكي عن الشتا اللي هييجي
يعني لو جه

المطرة لما تنزل الساعة 8 الصبح
البيت بيبقى ضلمة وكل الشبابيك بتتقفل
بس في الشارع الناس كلها بتبقى لابسة بطاطين
وانا بابقى ماشية أبص تحت رجلية علشان متزحلقش
كل اللي با بقى حاساه ان الهوا ريحته غريبة مش زي كل يوم
وان المواصلات هتبقى صعبة أوي
على فكرة المطرة بتبل شعري وتغرق وشي فبفرح أوي
لما ادخل الشغل وانا بانقط

بعد المطرة ما تبطل الأرض كلها بتبقى مرايات
والشجر بيبقى مستحمي ونضيف اوي
وكإن كان فيه نضارة عليها تراب واتقلعت
فالحاجات بقت واضحة أوي وقوية
بابرد بسرعة أوي والكحة مبتسبنيش
بس بحب الشتا ....

في الشتا بحس بالوحدة أكتر
لأني ببقى بردانة أوي

بس كمان بحس بالونس
لأن السما بتبقى متغيرة ومليانة أصوات عالية
بخاف أوي من الرعد وبيصحيني م النوم
فبفكر اني محتاجة بيت يحميني
ومحتاجة أطفال ميتفزعوش
بس يسقفوا لما يسمعوا الرعد ويغنوا للبرق

عايزة بيت بسقف إزاز أقدر أراقب منه القمر لما يكون بدر
وأتدفى بالسحاب لما السما تبقى صافية
.
.
عايزة أنزل شغل
الشتا من غير شغل كئيب أوي وصادم
عايزة أغيب في الشغل وأتووه عن كل حاجة
الشغل هو طريقتي القديمة / الجديدة
في الهروب من الواقع

أصل لما متعرفش تواجه حاجة انت مش قدها
يبقى لازم تهرب منها

هرجع أشتغل 9 ساعات واصحي بدري أوي
وارجع البيت مش بفكر ف حاجة غير النوم
ولما انام محلمش بحاجة لأن مفيش حاجة

في الشغل هبقى البنت اللي واخدة الحكاية جد أوي ومصدقة نفسها
وساعات هبقى البنت الجدعة اللي بتساعد زمايلها
وبعدين هبقى حمار الشغل اللي في المكان ...
وطبعاً صحتي هتتعب والكحة مش هتسبني
وفي الآخر هسيب المكان
يمكن بعد سنة ويمكن بعد 4 شهور
.........
وبعدين

وبعدين أنا تعبت م الفيلم المتكرر ده
عايزة آخد دور تاني

فيها ايه يعني لما اشتغل أربع ساعات في اليوم
لمدة خمسة أيام في الأسبوع

فيها ايه لما ما يسرقونيش
واخد فلوس على أد الشغل اللي بطلعه

فيها ايه لو ادخل مكان محترم
متبقاش أهم حاجة فيه أنا لابسة لون ايه النهاردة
واتكلمت مع مين من زمايلي وياترى بحبه هو
ولا بحب التاني أبو شعر مسبسب
.
.
فيها ايه لما اتمشى ع النيل والمطرة بتمطر
فيها ايه لو مكنش لوحدي ولو لمرة واحدة بس
فيها ايه لما الواحد يفرح بجد
....
محدش عارف
يمكن الشتا اللي جي يكون شتا دافي
وحتى لو مكانش
برده هافضل أحبه


..
.
.

16 التعليقات:

بنوتة يقول...

أنا كمان بموت في الشتا بحب كل حاجة فيه
أتمنى تبقي تزوري مدونتي

أنا يقول...

يااااه..شوقتينى أوى للمطر و الشتا.تحسى أن فيهم سحر بجد..

تحياتى

نيرة و منةالله يقول...

انا بمووووووووووووووت فى الليل والشتا والبرد والمطر
كل حاااااااااجة واحلى حاجة مطرة الصبح
انا بحب امشى فى المطرة مش مشكلة البرد المهم الرقص والجرى واللعب والمشى تحت المطر
احساس حلو اوى بجد
ولا برد ولا بتاع
لحظة متعة تحت المطر تستاهل ان الواحد يجيلو ابرد بصراحة
تقبلى مرورى

باسم المليجي يقول...

الفيلم الممل الذي كلنا بنعيشه.. الشغل النوم الشغل
كل اللي أقدر أقوله إننا بنعيش لحظات كتير لوحدنا بس مش بنعرف نستخدمها صح
أو حتى ندور عليها
زمان لما كنت بشتغل 12 ساعة في الوردية كنت بلاقي الوقت ده بالذات لما بكون شغال بالليل باصطاد ساعة شروق الشمس في آخر الوردية
دلوقت وأنا بشتغل 12 ساعة برضه-بس مش ديما الحمد لله- كنت راجع بالليل.. في عيد الفطر اللي فات، وكان مفيش موصلات يومها من الشركة للقاهرة. لقيت عربية حدفتني قرب موقف. وكان عليا إني أمشي مسافة لحد هناك كنت سعيد إني بقابل السما اللي بقالي كتير مش بشوفها عندنا
شخصيا مرتبط بالشتا ارتباط قدري.. بس إيه عيب الخريف؟
غير إنه قصير.. تقريبا مش موجود. فهو أجمل فصول السنة. يمكن عشان كده

مؤنس فرحان يقول...

مدونتك جميلة يا ست الحسن

الشتا والبرد بيخلينا نبقى عاطفيين أكتر او حساسين أكتر موش عارف ليه
احتمال لانه بيحسسنا بوحدتنا احيانا زى ماقلتى

او لاننا بنحس اننا محتاجين للشعور بالدفء

...........

مرة حصل موقف معايا من كام سنة كنت وقتها فى العاشر من رمضان ايام الدراسة وكانت الدنيا بتمطر .. الموقف الغريب ان المطر كان لحد معين بمعنى اننا واحنا ماشيين عالرصيف مفيش مطر جاى علينا ننزل من عالرصيف نبقى تحت المطر .. كنا ماشيين مع حدود السحابة
............................

ربنا يوفقك ويسعدك وتشوفى الدنيا أجمل وأجمل

syzef يقول...

كنت فاكر اني لوحدي اللي بحب الشتا..بس جيت لقيت ماشاء الله اهو عد اللي بيحبو الشتا ف ازدياد..ده احنا حتي ممكن نعمل رابطة محبي الشتاء..ههههه

قادني الي مدونتك لينك عند صديقة عزيزة وهي شغف..ولثقتي ف راي شغف حينما تضع رابطا لمدونة ما..قدمت لزيارتك..لأجد صوتا خاصا يعبر عما بداخله بصدق وصراحة وجرأة

الشتا أمتع الفصول علي الاطلاق..أحن الفصول علي الاطلاق..كما أنه أكثرهم ايحاءا بكل المقاييس..انا بعشق الشتا..بعشق اني امشي بدري والم هدومي قوي علي نفسي وافرك ايدي وامشي سناني تتكتك..نعرفي اني بتكتكتك سناني عمدا حتي لو الجو مش برد اوي..لدرجة ان واحد ف المواصلات لما لقاني بتكتك قاللي باستغراب شديد هو الجو برد قوي كده؟ كنت هرد ليه بقلة ذوق واقوله انت مالك..بس شفتي الناس مبتسبش حد يعيش حياته زي ماهو عايز او بيستمتع اطلاقا

موضوع شغلك اللي علي اد فلوسهم ده فكرتيني باختي لما كانت تتعب جدا وهي من النوع اللي بترهق نفسها بجد..كانت تاخد القرار ده..بس ف النهاية بترجع تدوخ ف الشغل وتشتغل مش علي اد فلوسهم وبترضي ربنا بس

ما استمتعت به ف البوست صوتك الخاص ..الجرئ

بس تعرفي ان امتع لحظات الشتا هي اللحظات الوحدوية..لكن يارب ياستي زي ما بتمني يكون دافي ولا وحدوي

بيسوو يقول...

بصي
حبي الشتا هيحبك..ببساطة كدة..هتقدري تلاقي فيه حاجة احلى من البرد ومن الشغل 9 ساعات..هتقدري تلاقي فيه فرحة صغيرة مستخبية بين الغيوم الكتيرة اللي في سما الشتا

المطر؟...اجمل مافي الشتا..المطر..هو اللي بيخلي الشتا شتا...ساعات بفكر ان السنة كلها لو كانت شتا انا هبقى مبسوطة قوي

عجبتيني قوي لما قلتي اننا لازم نهرب من الحاجات اللي احنا مش قدها..انتي مش زي الناس التانيين اللي بيقولوا اننا لازم نواجه مخاوفنا ومشاكلنا...احيانا الجري بيبقى نص الجدعنة:)

سلامتك من الكحة..ابقي جربي العسل الابيص بالليمون

انا برغي كتير قوي هنا جايز بحاول اسيب اثر زي ما قلتيلي..اي نعم هو اثر كبير شوية بس شغال يعني :)

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

أعتقد سعادة الحظ مش إن الواحد يعرف يكتب حلو، قد ما يعرف يرجع يلاقي التعليقات كمان حلوة وكثير كده، ده عن نفسي يعني .....
مش قر
ولا حسـد
ولا نق ... لا سمح الله ..

إن الغبطـــة ... بس ( تعرفيها دي)
مممممممممممممممممم
من امبارح بالليل وأنا سهران الليل وأنا فاتح الصفحة دي عشان ما أنساش، وقلت لأ، دي محتاجة قعدة عشان تعليقلات البشر، لا سيما إن باسم بيك هنا، وسيزيف ، وبيسو .....
من الحاجات اللي بتعجبني ف التعليقات تعليق حد قديييم ف التدوين زي بيسو كده :)
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
طيب، نعلق إحنـا بقى :)

ضحكت ف حتت كثير، فكرتيني بشغلانات اشتغلتها، ما اشتغلتش ف 100 مكان لسـه، لكن حاسس إن الواحد جرب برضه وعرف ،،، كان في مكان بشتغل فيه حسيت إنه حلو قوي بس ممل ، مشيت منه بسرعة ، بس لسه فاكر كل الناس اللي فيه ....
ده بقى كنت أصحى من الصبح بدري قوي (زي دلوقتي كده) وأركب الميني باص أول واحد تقريبًا، وحاجة من اتنين يا أكون فايق فأقرا نص الكتاب اللي معايا، يا أما آخذها نوم، أي والله ...
أيام حلوة وناس أحلى
كنت كتبت يوميات ليا قبل كده

كفاية رغي بقى

بحب الشتــا مووووووووووت
يعني إيه بحب موت ؟؟؟؟
لما إحنا أصلاً بنحب الحياة؟؟ ليه بنحب الحاجات موت؟؟
السؤال ده ورد على فكرة ف قصيدة لأيمن مسعود قبل كده اسمها "بلاغة" ...
فيما أذكر !!

الظاهر يا غادة إني صاحي بهيِّس :) ...

طب ما علينــا ربنا يصبَّرك

بس قبل ما أنسى
حلوة قوووووووي صورة البروفايل بتاعتك
نجمــــة سيـمـــا
تحياتي ... وفرواولة بالزبادي

آية مش هنا يقول...

يبدو أني الوحيدة هنا التي تكره الشتاء ...

رغم اني بحب المطرة و البرق و الرعد و الندى و ريحتهم و نضافة الشارع بالميه ...

بس بيخوفوني ..
و انا بكره الخوف ..
و بكره الشتا ...

ياريته يتأخر شوية ....

بحس هنا بالونس جدا على فكرة :)

تستحقين يا جميلة شتاءا دافئا .. و يوم عمل 4 ساعات .. 5 أيام في الاسبوع .. و مرتب من غير سرقة ..


بس هختلف معاكي ..

لو مكانش الشتا ده دافي ..
هيشوف مني جنان على اد برده ..

:)

ربنا يحلي ايامك ..

تحياتي :)

ست الحسن يقول...

المرة دي أنا مبسوطة أوي من التعليقات
لأني حاسة ان الناس مهتمة فعلاً وبتكتب من قلبها

ولأن الفترة دي ف حياتي صعبة شوية
وقدرت أتونس بيكم أوووي وحسيت اني مش لوحدي

أنا متشكرة خالص

غادة

...........................

بنوتة

انتي هتنضمي للرابطة بتاعة مُحبي الشتا
ومدونتك فيها حاجة خاصة فعلاً
أنا رحت هناك بس معرفتش أعلق لأني لقيت تاج

اكتبي حاجة جديدة وهتلاقيني عندك على طووووول


.........

إنتي

نورتي المدونة ف أول زيارة
والشتا فعلاً ساحر

متنسيش تعدي تاني

............

نيرة ومنة

بجد أنا مفتقدة الإحساس الطفولي ده بالبهجة واللعب تحت المطر

ممكن تبقوا تاخدوني معاكم؟

ست الحسن يقول...

باسم

يا أخي ايه الغيبة الطويلة دي
دا انا خلاص كنت يأست انك هترجع تاني لمدونتك وفكرت انك طبعاً هتنسى تمر من هنا


فكرة ان احنا في لحظات بنعشها لوحدنا مش بنعرف نستخدمها صح دي فكرة مُلهمة

تصدق عندك حق
كنت بروح شغلانة ف حتة بعيدة وكنت باصحي بدري أوي وبركب ميكروباص بيمشي في مناطق واسعااااة وفاضيااااة
والهوا كان بيبقى طازة وكنت بحبه اوي
وبحس اني جزء من البراح ده

الخريف جميل
بس انا حاسباه على الشتا بردو

متتأخرش تاني كده


..........

مؤنس فرحان

أصلاً اسمك لوحده مبهج

نورت المدونة في أول زيارة ليك

حلوة أوي حكاية السحابة اللي بتمطر في الشارع وع الرصيف لأ

تصدق احنا ممكن نفكر فيها بشكل تاني
وكإن الحياة مش بتحضنا إلا لما نقرب منها بجد ونندمج في الواقع
أما على رصيف العلاقات خارج الواقع قليلاً فالمطر مبيجيش والحب مبيجيش

مر من هنا على طول


..........

سيزيف

نورت المدونة يا افندم
وطبعاً لازم أشكر شغف كمان اللي كانت السبب في تشريفك هنا

الرابطة اتعملت وهنفتح باب الانضمام قريب أوي

وصفك لحالة التكتكة والبرد والشتا بصراحة يستاهل يتحط ف بوست لوحده
بجد عجبني

أنا متشكرة جداً
انت بجد فرحتني

هتيجي تاني صح

ست الحسن يقول...

بيسوو

فرحانة بجد انك جيتي تاني

(فرحة صغيرة مستخبية بين الغيوم)
ايه الكلام الحلو ده ، انتي كمان ربنا هيفرحك قريب

انت بتسيبي أثر دافي ومبهج

أنا مش دايماً بقدر أبقى شُجاعة ساعات كتير بجري

عارفة ان بيقولوا الجري نص الجدعنة
بس انتي عارفة ايه هو نُصها التاني

لما تيجي تاني هقولك


...........

إبراهييييييم

بجد وجودك هنا كان مفجأة
يعني علشان البوست مش أدبي ، يعني شوية فضفضة بس فمتوقعتش ان حضرتك تمر وتعلق كمان

فعلاً الشغل مع ناس بتحبهم وبيحبوك بيبقى حاجة تانية خالص وبيضيع تعب الشغل أصلاً
تعرف أنا فيه ناس اشتغلت معاهم من فترة طويلة بس لسة مأثرين فية لحد دلوقتي

كويس انك بتحب الشتا وهتنضم للرابطة إجباري طبعاً

على فكرة بتبقى لطيف أوي وانت بتهيس
بعد كده ابقى تعالى في الوقت ده على طوووول

بالنسبة للصورة يا افندم
فربنا يسعدك

على فكرة أختي هبة هي اللي مصوراني ولما قلتلها ان الصورة عجباك
قالتلي عندي استعداد اصوره لو عايز


...........

آية

انتي بتكرهي الشتا
بس هو يا ستي بيحبك أوي

مبسوطة انك بتحسي بالونس هنا

ومتخافيش
على قد ماهو مليان برق ورعد
على قد ماهو دافي وحقيقي

الشتا طبعاً

ربنا يسعدك انتي كمان

رانيا منصور يقول...

أهي دي أجمل نقطة تتحبي عشانها يا دودو :))

بتحبي الشتا يا بنتي !
الله !


حلو الونس بحد قريب اوي :)
جميلة يا غادة

Blank-Socrate يقول...

عزيزتى
روحك صافيه جدا
يا ريت تفضلى بالتفكير دا
و اعرفى دايما ان السعادة فى الرضا و التصالح مع الذات
يا ريت اول لنص حالتك
انا مش باحسد
تحياتى ليكى

ست الحسن يقول...

رانيا

نورتِ المدونة يا افندم فيأول زيارة ليكي هنا

مبسوطة انك كمان بتحبي الشتا
هتبقى موجودة هنا دايماً ...صح


............


blank-socrate

أهلاً وسهلاًبيك في أول زيارة

بص بقى
التعليق بتاعك شغلني جامد

انت شايف ان روحي صافية
وانا بحس ان روحي متسلسلة جوايا
وانها مش عارفة تفلت من كتر التقل
الشديد اللي مرمي عليها
.
.
أنا روحي محتاجة تتطلع للسما
ومش عارفة

صدقني
أنا مسجونة جوايا
ومش عارفة أعمل ايه

Blank-Socrate يقول...

عزيزتى
روحك صافيه لانها موجودة و انت بتحسى بيها
طبيعى ان الروحى مخنوقه جوة الجسد و الروتين
الصفاء هو الاحساس بالروح انها عايشه و هى اللى بتتحكم فى مشاعرك الحب و الخوف و القلق
مش ضغط الدنيا و الاحتياجات الماديه
لان انت جسد و روح
انت ممكن تحسى بالبرد برد الجسد فى يوم شتاء
لكن فى اوقات بتحسى ببرود الحب المشاعر
و بتتألمى منها اكتر
-----
عايزة أنزل شغل
الشتا من غير شغل كئيب أوي وصادم
عايزة أغيب في الشغل وأتووه عن كل حاجة
الشغل هو طريقتي القديمة / الجديدة
في الهروب من الواقع
----
واقع المشاعر و الاحاسيس اللى انت بتتكلمى عنه
انت مضمون حياتك مش الروتين اليومى الجسدى
انت روحك واخدة مساحه كبيرة من ادراك الوجود
انت روحك بتنطق فى حياتك
------------
انا اسف روتين الحياة و قسوتها افقدتنى القدرة عن التعبير