الاثنين، 14 نوفمبر، 2011

كسمكةٍ نائمة

>





.


أريدُ قليلاً من السكون
عددُ الأشياء التي تتصارعُ داخلي يتكاثر
كراتٌ شفافة وبلا إسم، مُغلقةٌ ومخيفة
تصطدم وتنفجر بقوة
كلُّ الاختيارات تؤدي للضياع
أقفز لإنقاذ حبيبي وأنسى أنني لا أتقن الطيران

فقدان الطاقة يمتد من قلبي إلى السماء
لا أحد يفهم أبداً

ليس بإمكاني مساعدة نفسي أبداً، لكنني أحاول إنقاذ الغرقى
سأنتشلك من البحر الميت، ثم أنفخ فيك من روحي
لن يفهم أحدٌ أنني نائمة بعينين مفتوحتين كسمكة

لا تخذلني أيها الجمال الذي يطرق بابي بحب
أيتها النبوآت ابتعدي عني، لا أريد أن أعرف
كل هؤلاء العواجيز يبتهجون بي وأنا أنخرط في السأم
كل هؤلاء الصغار يعجبونني وأنا أستعد للمغادرة

تفاصيل الحكاية تهرب مني
لن أنسى وأحبك للمرة الخامسة تقريباً
أحتاج إلى سؤال آخر
سأكون سؤال نفسي

لن يعجبهم انخراطي في العمل
ولا التفرغ للأسرة
ليس مسموحاً لي أن أريدَ في هذا العالم
مع ذلك
أريدُ
أريدُ

أريد






....

>> )painted by: Sergey लुक्यनोव)

.....

الأربعاء، 2 نوفمبر، 2011

من هذه التي تظهر في المرآه يا أمي؟

.








.


أتفاجأُ أحيانًا بأنني كبرتُ بما يكفي لأختار حياتي
أمي لن تضربني إذا كسرتُ قلبي هذه المرة أيضاً
مثلما ضربتني حين كسرت أطباق المهلبية

لن يمكنني أن أختبيء خلف الباب
أنا كبيرة بما يكفي لأتحمل الصفعات المتتالية
بابتسامة أدفع ثمنها بالتقسيط

أنا كبيرة إلي درجة أن بإمكاني غلق باب البيت ورائي
دون أن أعود لفتحه مرةً أخرى

متى حدث كل هذا؟

أتفاجأ بأنني أطول من أمي
وأنني لا أعرف الطريق
مع ذلك أمشي دون أن أتوه
أو يخطفني الأشرار




....